زراعة ,الدفلة , التفلة | 1 |

0

يمكن زراعتها طوال السنة لكن افضل وقت هو بداية الربيع لمشادة الجزء الثاني من هنا https://www.youtube.com/watch?v=dSrWiYqh84g&feature=youtu.be

هذه المعلومات من النت الدفلة أو التفلة أو الورد الكاذب (بالإنجليزية: Nerium Oleander) هي نبات سام موطنه حوض البحر الأبيض المتوسط امتداداً إلى الصين.
الوصف النباتي
شجيرة أو شجرة صغيرة يصل ارتفاعها إلى 2.5-6 متر ، وهي ذات شكل قائم التفريع وأفرعها غزيرة ومقوسة الساق والأوراق
الأوراق بسيطة ترتيبها سواري من 3 أوراق رمحيه مطاولة ضيقة ذات قمة حادة تستدق عند القاعدة، كاملة الحواف، جلدي سميكة، سطحها العلوي أخضر داكن والسفلي اخضر باهت،
الأزهار كبيرة ذات لون أبيض أو قرنفلي أو احمر أو أرجواني، توجد في مجاميع متفرقة طرفية تظهر في المدة ابريل إلى أكتوبر. والثمرة جرابيه مطاولة.
تعتبر الفصيلة الدفلية كقاعدة عامة من النباتات السامة والخطرة على الإنسان والحيوان،
وان كان لكثير من هذه النباتات قيمة علاجية ايضا.
وتحتوي على حوالي 1300نوع من الأعشاب والشجيرات أو الأشجار التي تتبع حوالي 300جنس
اغلبها من المناطق الاستوائية وتحت الاستوائية، النباتات عادة تنتج عصارة لبنية،
الأوراق تكون في شكل عناقيد زهرية أو بنكليات الكأس مكون من خمس سبلات مفصصة.
والتويج مكون من خمسة بتلات متحدة ملتفة داخل البرعم. عدد الاسدية داخلة في أنبوبة التويج.
وتنتج حبوب لقاح محببة، والمبيض مكون من كربلتين وينتج ثمرة جرابية أو ثمرة حسلة ذات نواة واحدة
أو على شكل عنبة.
مثل الجنس (Catharanthus) أو الجنس (Vinca) منها النوع بفته أو ثيفيتيا (Thevetia)
وبلومريا (Plumeria) أو الكارندا، نتال بلم وتزرع في أماكن عديدة كنباتات للزينة.
النوع( oleander Nerium ) الشائع والمعروف باسم دفلة أو سم الحمار وهو نبات للزينة شائع
في معظم الأماكن الدافئة حول العالم حيث يوجد في كنبات بري في مجاري الوديان و على ضفاف الأنهار.
الأوراق مسننة خشنة صلبة قد تكون متقابلة ولكنها في المعتاد تكون منتظمة في مجاميع حلقية
مكونة من ثلاث أوراق ونادرا ما تكون أربعة. الأزهار جذابة ذات لون احمر ورائحتها جميلة،
تنمو الأزهار في عناقيد طرفية وجميع أجزاء النبات شديدة السمية،
التركيب و السمية
ترجع سمية هذ النبات لاحتوائه على مادة الأوليندرين ومادة والنيندرين السامتين
فهي تحتوي على سموم لها تأثير على القلب . ولهذا السبب تم منع زراعة الدفلة
وأوقف تشجيع زراعتها في الأماكن العامة و في الأماكن الآهلة بالسكان أو التي تكون معرضة لوصول الأطفال إليها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.